انواع السياحة و تأثير هذه الممارسة على الانسان

انواع السياحة و تأثير هذه الممارسة على الانسان
Share this post with friends!

انواع السياحة و تأثير هذه الممارسة على الانسان

انواع السياحة كثيرة و متفرعة لعدة نقاط و اشكال و لا يمكن إدراجها في مقالة واحدة أو اثنين إلا أننا لخصنا اهم النقاط وفق الدراسات التي تم القيام بها , و أوضعنا في هذا الموضوع الحصري على موقع معلومات أهم الفروع الرئيسية للسياحة و تأثيرها بشكل مختصر على الإنسان و المُجتمع المحيط به .

تعريف السياحة بمنطقها الاساسي :

السياحة بتعريفها البسيط هي السفر إلى بلاد أخرى بغرض الترفيه أو  تبادل الثقافات و الإحتكاك بالمجتمعات الاخرى ,إن لهذا المجال اهمية كبرى في تنمية الشعوب و إيصال الأفكار كما أن للسياحة دور فعال عند الكثير من بلدان العالم خاصة في إستراتجيتها الإقتصادية و أهميتها الكبرى فيها , بالإضافة أن للسياحة دور مميز في تحقيق فرص الشغل و تخفيض البطالة , كما أن السواح يستفيدون من المتعة و يحققون الراحة النفسية التي يبحثون عنها في مختلف انواع السياحة الممارسة من طرفهم  .

 

انواع السياحة و أهم فروعها الرئيسية  :

  •  السياحة الرياضية :

يعد هذا القسم أحد أكثر انواع السياحة  إنتشارا و خاصة في اواخر القرن العشرين و هذا إستنادا لتطور الرياضة و ظهور أنواع كثيرة من المنافسات الدولية و الإقلمية منها الفردية و الجماعية , لهذا السبب اصبحت الخرجات السياحية المهتمة بمجال الرياضة كالمشاهدين و المطبقين لهذه الرياضات اكثر الفئات سياحتا و إستمتاعا بوقتهم بالإضافة إلى إحتكاكهم بمجتمعات مختلفة و لهجات متنوعة  .

  • السياحة الدينية :

يُفضل بعض السواح الخرجات إلى مناطق دينية و إستكشاف التراث الخاص بهم على مختلف بقاع العالم و الإستمتاع بالحضارة التي يمتاز بها دينهم , بحيث يكتسب السائح طاقة روحية و سكينة نفسية بمشاهدته للتراث الخاص بمعتقده .

  • السياحة الثقافية :

إن إختلاف الثقافات و تنوعها على هذا العالم  يجعلها أمرا جاذبا للإنتباه و غرضا مهما للإستكشاف من طرف السُواح بحيث أنهم يكتسبون معرفتا أكبر بحضارات العالم المختلفة و يستمتعون بالتقاليد المتميزة و المختلفة تماما عن أذهانهم  , فبهذا الإحتكاك بمجتمعات العالم يجعل السائح يمتاز بمعرفة شاسعة و فكر متميز يختص بتجربته الثقافية  .

أثار انواع السياحة المُختلفة  على الفرد مع أبرز الشروط  : 

بعد ذكر أهم انواع السياحة و الحقيقة أنه يبقى الغرض الأسمى من السفر أو السياحة هو تحقيقة المتعة و الراحة النفسية مع معرفة لأمور جديدة كتقاليد و لهجات مختلفة بالإضافة إلى إطلالة على مجتمعات متميزة و التعرف على تراثهم , و القاسم المشترك بين كل السائحين هو تحقيق الرفاهية النفسية و الخروج عن الروتين اليومي و الضغوطات الداخلية .

تعد للسياحة عدة  شورط هامة يجب تحقيقها من طرف كل دولة لجلب سياح كثر , و لعل أن ابرز الشروط هي توفير متطلبات السائح كالإيواء و النقل مع الإهتمام جيدا بنقطة الأمن فهذه الأخيرة لها دور كبير في تخفيض أو زيادة عدد السياح .

أخيرا :

بشكل عام إن للسياحة دور فعال جدا في تنمية الشعوب و الفكر الإنساني مع تحقيق عدة أهداف مختلفة , بالتأكيد لا يجب أن يخفى عنا الإجابيات الخاصة بجميع انواع السياحة كالتعارف بين الثقافات و التبادل المعرفي في ما بينها بالإضافة إلى تحقيق فرص شغل و تنمية إقتصاد الدول و التركيز أيضا في أهميتها و إنعكاسها الإجابي على صحة الإنسان و نفسيته .

 

كتابة : وائل استيتو

 

اقرأ ايضا :

جزر لنكاوي في ماليزيا أهم ما يجب أن تعرفه عن هذه المنطقة السياحية

جزيرة بينانج في ماليزيا معلومات حول هذه المنطقة السياحية

 

© جميع الحقوق محفوظة | معلومات | 

معلومات مختصرة
انواع السياحة و تأثير هذه الممارسة على الانسان
العنوان
انواع السياحة و تأثير هذه الممارسة على الانسان
الوصف
انواع السياحة و تأثير هذه الممارسة على الانسان , تعرف على أنواع السياحة و أثارها على النفسية و أهم الشروط التي يجب تطبيقها من طرف الدول لتوفير سياحة أفضل
اسم الكاتب
اسم الناشر
معلومات
شعار الناشر
0 thoughts

Leave a Reply